الرئيسية

تنطلق اليوم وكل صباح (الزمن) جريدة جديدة يومية شاملة ومستقلة وفي ذهنها صحافة متقدمة جديدة بتبويبها وطرحها وافكارها وموضوعاتها..
صحيفة تسعى.. بل ستعمل ليل نهار ان تكون صحيفة القارىء اينما كان وكيفما كان فكرة او موقعة.. للقارىء وحده سيكون هدف (الزمن) في كل صفحة وكل عنوان او صورة او لوحة.
وبكل ما نستطيع ستعمل ادارة الصحيفة على نقل الأخبار اينما كانت في العالم لتضعها امام قارئها دون رتوش او قلبها رأسا على عقب.. كل صباح سيكون العالم بين يدي القارىء، بكل همومه وافراحه، بكل تحدياته، وانجازاته.. ستنقل للقارىء نبط هذا الزمن، سنتابعه لحظة بلحظة، وسننقل كل صباح ما حدث كلمة كلمة للقارىء.. اما الهدف الأكثر اهتماما سيتركز على كل الاحداث المحلية من خلال تسليط ضوء مكثف على (عمان الآن) بكل تحدياتها وانجازاتها ونبض مواطنيها ومن يعيش فوق ترابها.
اذن هذا هو الهدف:
صحيفة يومية تنقل الحدث اينما كان بالكلمة والصورة وتضعه امام القارىء دون مكياج.. ودون تحيز او حتى ايديولوجيا، دون تعليق او تدخل من قبل المحرر بعكس وجهة نظر معينة تحسب مع هذا الطرف ضده.
الواقعية والدقة والمعلومة وتحمل المسؤولين في الاخبار والرأي والرأي الآخر هي أهداف الصحيفة..
وبقدر ما نستطيع ستكون (الزمن) لغة جديدة في صحافة متغيرة.
بقدر الامكان ستكون التغطية مجردة تماما من رأي محرري الصحيفة، باستثناء الآراء المنشورة للكتاب فهي تحمل رأي كاتبها وفيها ستكون المساحة واسعة… بلا حدود!
فمع (الزمن) الصحافة ستتقدم!

أضف تعليق